المســـــــــيح قــــــــــام  ??   منتديات الانبا كاراس

 أسود بيجأزرق داكنرصاصيأزرق مخضرأزرقأخضرأحمر

منتديات الانبا كاراس  ??  بالحقيقــــــــــــة قــــــــــام

لوحة التحكم  منتديات افا كاراس  الكتاب المقدس شات الانبا كاراس للشباب المسيحي  مجلة الانبا كاراس  سماع ترانيم مسيحية مباشرة  القنوات المسيحية تليفزيون الانبا كاراس  صفحة الانبا كاراس على الفيس بوك  التسجيل

++  مجموعـــة خدمـــات منتديــــات الانبــا كـــاراس الســائــح صــديــق المــلائــكــة ++

اكبر مكتبة تـرانـيـم

تفسير الانجيل

الانجيل مسمـوع

الانجيل الالكتروني

السنكسار اليومي

القنوات المسيحية

اكبر شات مسيحي

المجـــلــة

ترانيم مباشرة

الافلام المسيحية

مركز رفع الملفات

حياة الانبا كاراس

اكبر مكتبـة عظـــات

الالحان والتسابيح

الاديرة والرهبنة

تعليم اللغة القبطية

الاخبار المسيحية

شات الانبا كاراس

53 خبــر عـاجــــــل 53 

53 احـدث الترانيـم mp3 الحصـرى 53

 ††† منتـديـات افـا كــاراس منتـديـات التميـز والانفـرادات نحـن نبـدع والأخـرون يقـلـدون †††


العودة   منتديات افا كاراس » كتـاب مقـدس و روحانيــــــات » المواضيع الروحية


`·.¸¸.·´´¯`··._.·`°•.†.•°(اعـلانــات منتـديــات الانبـا كــاراس)°•.†.•°`·.¸¸.·´´¯`··._.·`

مجلة الانبا كـاراس السائح

http://i60.servimg.com/u/f60/13/40/80/73/untitl10.gif


إضافة رد
نسخ الرابط
نسخ للمنتديات
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 09-24-2011, 12:50 AM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
youssef_abo.sefeen
اللقب:
رمز المجموعة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية youssef_abo.sefeen

البيانات
التسجيل: Sep 2011
العضوية: 41650
الدولة: طنطا
كلمة جميلة: ثق إن الذى صنع لك الطريق لن يتلاكك فى منتصفه
المشاركات: 47
بمعدل : 0.04 يوميا

الإتصالات
الحالة:
youssef_abo.sefeen غير متواجد حالياً

المنتدى : المواضيع الروحية
Jawal[1] مفهوم الطهارة وأهميتها


مفهوم الطهارة وأهميتها ..


الطهارة تعني قداسة الفكر والمشاعر والسلوك.. بالبعد عن الخطية والشهوة والانحرافات الاخلاقية فيحيا الانسان نقياً وعفيفاً فى أفكاره وفى أقوال فمه ونظرات عينيه وأحاديثه وكل طرقه وحياته الداخلية والخارجية معاً . الطهارة ليست طهارةَ اليدين والرجلين والجسد، فتلك نظافة في نظر المسيحية ولا ترقى ابداً لمستوى الطهارة ، وعكس الطهارة هو النجاسة ، نجاسة القلب والفكر الذي تصدر عنه الافكار والاتجاهات والمشاعر والسلوك والقرارات الخاطئة . اننا نؤمن ان الرب قدس الطبيعة الإنسانية عندما اتحد بها وصار ملتزما بها وراعيا لها ومدبرا لخلاصها وعندما صعد الى السماء وجلس عن يمين الاب احتفظ بجسده الذي أخذه من القديسة مريم وهكذا دخلت الطبيعة الإنسانية الي أعماق السماء كما أصبح الله في أعماق الإنسان لقد أصبح الإنسان بالعماد ابناً لله وبالميرون المقدس اصبح مكرسا للرب وصار هيكلا للروح القدس ومسكنا للرب وعضوا فى الكنيسة التي هي جسده السري. وفى هذا يقول الإنجيل {ألستم تعلمون أن جسدكم هو هيكل للروح القدس الذي فيكم الذي لكم من الله وإنكم لستم لأنفسكم لأنكم قد اشتريتم بثمن فمجدوا الله في أجسادكم وفى أرواحكم التي هي من الله (1كو 6: 19-20).كما ينبه علينا باهمية العفاف {ألستم تعلمون أن أجسادكم هي أعضاء للمسيح، أفآخُذ أعضاء اعضاء واجعلها أعضاء زانية؟ حاشا (1كو6:15).

+ لقد خلق الله الانسان طاهراً على صورته ومثاله.. ووهبه كل الامكانيات اللازمة للطهارة والنقاوة الداخلية . ان الانسان يقع فى النجاسة والخطية لا لانها أقوى منه ولكن من أجل تراخيه وكسله عن الجهاد او سعيه وراء الشهوات المحرمة . العفاف والطهارة هم سر قوة الانسان ونجاحه فى الحياة . ان يوسف العفيف أنتصر فى كل مجالات الحياة رغم الضيقات والتجارب الخارجية لانه كان أمينا طاهراً عفيف القلب واللسان والفكر والسلوك فى بيت أبيه ، وعندما ذهب ليسأل عن سلامة أخوته الحاسدين له، وفي بيت فوطيفار عندما راودته امرأة سيده ثم فى السجن . لقد خلصه الله من جميع ضيقاته ورفعه من اجل طهارته . ولهذا وهبه حكمة من روحه القدوس وبحسن تدبيره انقذ مصر واهلها واهله من المجاعة الى حاقت بهم ، بعكس ذلك شمشون الجبار الذى ارتمى فى أحضان دليله وأستسلم لشهواته فخانته وسلمته لاعدائه فقعلوا عينيه وجعلوه يعمل كثور يدور على الطاحون .
+ الطهارة تظهر فى تعاملك مع الجنس الاخر.. فإنك تتعامل معهم كأخوة أحباء باحترام ونقاء دون إزالة للكلفة أو خدش للحياء وإنما بود وإعزاز كأعضاء معك في جسد المسيح أو في أسرة الإنسانية. ولكن إذا شعرت أن شخصاً منهم قد سرق اهتمامك وتفكيرك وخيالاتك حينئذ بنضج ووعي يكون لديك إمكانية لضبط لعواطفك واتخاذ ما تراه مناسبا بالحرص والجهاد او الابتعاد ، فنحن نحتفظ بعواطف الحب الزيجى لشريك حياتنا فى سر الزواج المقدس والذى تكون فيه العلاقات الزوجية مقدسة وتعبيراً راقيا عن المحبة دون ابتزال او شهوة امتلاك انانى للآخر. والطهارة هي النظرة المقدسة للجسد سواء جسدك أو جسد الآخر. فالطاهر هو الذي ينظر إلي كل أعضائه بالتكريم كمكان يسكن فيه روح الله.
إن الانسان الطاهر لا يشتهي ولا يتطلع للجمال الجسدي للآخر لأنه يعرف أن الجمال باطل والحسن غش كما يقولالحكيم والجمال الحقيقي يحترم فيه الانسان ككل كهيكل لله . اننا فى تقديرنا للآخرين لا نشتهيهم ونقدرهم ولا نريد أن نمتلكهم ونستهلكهم بل إن نقييم الآخرين كشخصيات لا كمجرد أجساد. فالجسد هو الغلاف الخارجي ولكن الذي نحترمه بالأكثر هو ما يحويه هذا الغلاف من طباع ومفاهيم وقامة روحية وفكر وإرادة وشخصية. اننا كابناء وبنات الله لا نشترك مع أهل العالم فى كلامهم او افكارهم او أفعالهم الخاطئة بل بالاحرى نوبخها بقداسة سريرتنا وسيرتنا كما كان لوط يعذب نفسه البارة بافعالهم الاثمة اذ كان البار بالنظر والسمع وهو ساكن بينهم يعذب يوما فيوما نفسه البارة بالافعال الاثيمة (2بط 2 : 8) فالمؤمن الحقيقى يأخذ الامور بجدية وروحانية . انها ليست مزاح او تسلية او قضاء وقت بل هي قضية حياة أو موت، أبدية أو هلاك، إيمان أو انحلال، قداسة أو استهزاء؛ تمايز وشهادة أو انجراف في التيار. إاننا نقدس الحياة والجسد والجنس سواء ما يختص بالحياة الزوجية أو النظرة السليمة لأعضاء الجسد. فالشاب المسيحي الذي أدرك قيمة كرامة جسده يحرص على أن يلبس الرب يسوع ولا يشاكل هذا الدهر ولا يسلك في طريق الأشرار وفى مجلس المستهزئين لا يجلس لأن ذهنه قد استنار وحياته قد تجددت وأصبح حريصا على أن يرضى الرب في طرقه ويحفظ الوصية عن حب لذاك الذى صلب وقام لاجله ...فنحن لا نشابه أهل العالم في أهدافهم وطرقهم وألفاظهم وسلوكهم. ولا تشاكلوا هذا الدهر بل تغيروا عن شكلكم بتجديد اذهانكم لتختبروا ما هي ارادة الله الصالحة المرضية الكاملة (رو 12 : 2)
+ اقتناء الطهارة يأتى من عمل نعمة وعطية الروح القدس في المؤمن ولكنها تحتاج إلي جهاد وسهر ويقظة قلب. نحن لا نستطيع بمفردنا أن نجعل أنفسنا أطهاراً ولكننا نستطيع أن نصلى ونجاهد ونطلب من الله ان يهبنا طهارة الفكر والعواطف والسلوك ويقوينا لكي نحتفظ بطهارتنا فى المسيح يسوع ربنا وعمل نعمته وفعل روحه القدوس. من أجل هذا نصلى كل يوم للروح القدس طهرنا من دنس الجسد والروح وانقلنا إلي سيرة روحانية لكي نسعى بالروح ولا نكمل شهوة الجسد ونطلب من الله ان يجدد فى أحشائنا نعمة روحه القدوس ، روحاً مستقيماً ومحيياً روح النبوة والعفة، روح القداسة والعدالة والسلطة لانها قادر علي كل شئ وهو ضياء نفوسنا .
+ الطهارة وتحقيق الذات .. الذي يحيا طاهراً لا يحقق ما تتطلبه الوصية فقط وإنما يحقق ذاته وينجح أولاً. ويصبح الإنسان كما يريده الرب. يحرص على أن تظهر االطهارة والقداسة في حياته ويرفض أن يطمسها بالحياة الشهوانية والتصرفات الجسدانية. ويقول رجال علم النفس أن الشاب الطاهر تحيا غرائزه وتنمو في انسجام واتفاق وتكامل بعكس الشاب الشهواني إذ يسيطر عليه الانهماك في الملذات الجنسية، الأمر الذي يجعل بقية الدوافع في خلل وارتباك. فالطهارة مطلب نفسي وروحى. لهذا نرى الشاب الطاهر حقيقة الذي لا يعاني كبتاً أو قهراً يحيا في سلام ونضارة وفرح وسعادة تخلو نفسيته من العقد النفسية والهموم والأحزان وتأنيب الضمير وأوجاع النفس المختلفة. النجاسة تقدم لذة وقته للخاطئ ولكن هل هذه اللذة تؤدي إلي الشبع الكامل والشعور بالاستقرار النفسي الحقيقي؟. يجب ان نتأكد أن الله لا يريد سوى سعادتنا وهو لم يخلق الجنس ليعذبنا به وإنما لنستخدمه في مجراه الإنساني السوي فنتمتع بكل طاقتنا فلا نحاول أن نستخدم أجهزتنا بطريقة غير تلك المخلوقة من أجلها، حقاً إن حياة الطهارة تؤدي إلي السعادة النفسية فهي مطلب نفسي وإنساني كما هي وصية إلهية وفضيلة روحية، والطهارة تحمي الإنسان من الأمراض الجنسية وتحفظ نضارة الشباب ، ولذلك تجد وجه الشاب الطاهر يختلف تماماً عن وجه الساقط في بالوعة الشهوات الجنسية. ورغم تقدم الطب في معالجة الأمراض لكن مازالت للنجاسة ضحايا كثيرة مثل أمراض الايدز والكبد الوبائى والزهري والسيلان علاوة على الامراض النفسية ومن قلق وكابة وانفصام الشخصية واليأس وغيرها .
السيد المسيح والحياة الطاهرة المقدسة ...
+ ان الرب الهنا يتميز بالقداسة ويدعونا اليها اني انا الرب الهكم فتتقدسون وتكونون قديسين لاني انا قدوس ولا تنجسوا انفسكم (لا 11 : 44) بالتجسد الإلهى صار الكلمة جسداً وحل بيننا وشابهنا فى كل شئ ما عدا الخطية وحدها ، لم يفعل خطية ولا وجد فى فمه غش ومرة بكت السيد المسيح اليهود قائلاً {من منكم يبكتني على خطية فان كنت اقول الحق فلماذا لستم تؤمنون بي (يو 8 : 46) من اجل هذا دعانا القديس بطرس ان نتبع خطواته بل نظير القدوس الذي دعاكم كونوا انتم ايضا قديسين في كل سيرة (1بط 1 : 15). فان ارادة الله قداستنا وامتناعنا عن الشر لان هذه هي ارادة الله قداستكم ان تمتنعوا عن الزنا (1تس 4 : 3). لاننا مدعوين كابناء الله الى حياة الطهارة والقداسة وملكوت السموات {فاذ لنا هذه المواعيد ايها الاحباء لنطهر ذواتنا من كل دنس الجسد و الروح مكملين القداسة في خوف الله (2كو 7 : 1). فاننا بدون القداسة والطهارة لن نعاين الملكوت او الله اتبعوا السلام مع الجميع والقداسة التي بدونها لن يرى احد الرب (عب 12 : 14). من اجل هذا دعانا لحياة التوبة المستمرة وان نصنع ثمارا تليق بحياة الطهارة والقداسة فاصنعوا اثمارا تليق بالتوبة و لا تبتدئوا تقولون في انفسكم لنا ابراهيم ابا لاني اقول لكم ان الله قادر ان يقيم من هذه الحجارة اولادا لابراهيم (لو 3 : 8).
+ اهتم السيد المسيح بطهارة الحواس لانها ابواب الفكر ليس احد يوقد سراجا ويضعه في خفية ولا تحت المكيال بل على المنارة لكي ينظر الداخلون النور.سراج الجسد هو العين فمتى كانت عينك بسيطة فجسدك كله يكون نيرا ومتى كانت عينك شريرة فجسدك يكون مظلما.انظر اذا لئلا يكون النور الذي فيك ظلمة.فان كان جسدك كله نيرا ليس فيه جزء مظلم يكون نيرا كله كما حينما يضيء لك السراج بلمعانه لو 33:11-36. كما علمنا ان نحترس من النظرات الخاطئة او اللمسات الخاطئة التى تنحرف بعاطفة الانسان وتجعله يزنى فى قلبه قد سمعتم انه قيل للقدماء لا تزن. واما انا فاقول لكم ان كل من ينظر الى امراة ليشتهيها فقد زنى بها في قلبه. فان كانت عينك اليمنى تعثرك فاقلعها والقها عنك لانه خير لك ان يهلك احد اعضائك ولا يلقى جسدك كله في جهنم. وان كانت يدك اليمنى تعثرك فاقطعها والقها عنك لانه خير لك ان يهلك احد اعضائك ولا يلقى جسدك كله في جهنم مت 27:5-30.
+ طهارة القلب واللسان والسلوك . دعانا السيد المسيح الى الحرص نقاوة القلب وطهارته لانه من فضلة القلب يتكلم الفم كيف تقدرون ان تتكلموا بالصالحات وانتم اشرار فانه من فضلة القلب يتكلم الفم. الانسان الصالح من الكنز الصالح في القلب يخرج الصالحات والانسان الشرير من الكنز الشرير يخرج الشرور.ولكن اقول لكم ان كل كلمة بطالة يتكلم بها الناس سوف يعطون عنها حساب يوم الدين. لانك بكلامك تتبرر وبكلامك تدان مت34:12-37. وبين لنا اهمية الطهارة والنقاوة الداخلية التى تقود الى حياة مقدسة فى الرب ثم دعا الجمع وقال لهم اسمعوا وافهموا. ليس ما يدخل الفم ينجس الانسان بل ما يخرج من الفم هذا ينجس الانسان.حينئذ تقدم تلاميذه وقالوا له اتعلم ان الفريسيين لما سمعوا القول نفروا. فاجاب وقال كل غرس لم يغرسه ابي السماوي يقلع. اتركوهم هم عميان قادة عميان وان كان اعمى يقود اعمى يسقطان كلاهما في حفرة. فاجاب بطرس وقال له فسر لنا هذا المثل. فقال يسوع هل انتم ايضا حتى الان غير فاهمين. الا تفهمون بعد ان كل ما يدخل الفم يمضي الى الجوف ويندفع الى المخرج. واما ما يخرج من الفم فمن القلب يصدر وذاك ينجس الانسان.لان من القلب تخرج افكار شريرة قتل زنى فسق سرقة شهادة زور تجديف. هذه هي التي تنجس الانسان واما الاكل بايد غير مغسولة فلا ينجس الانسان مت 10:15-20. هكذا وبخ السيد المسيح الفريسيين الذى اهتموا فقط بالنظافة الخارجية دون القلب ومحبة الله والحق والرحمة والإيمان {و فيما هو يتكلم ساله فريسي ان يتغدى عنده فدخل و اتكا. واما الفريسي فلما راى ذلك تعجب انه لم يغتسل اولا قبل الغداء. فقال له الرب انتم الان ايها الفريسيون تنقون خارج الكاس والقصعة واما باطنكم فمملوء اختطافا وخبثا. يا اغبياء اليس الذي صنع الخارج صنع الداخل ايضا . بل اعطوا ما عندكم صدقة فهوذا كل شيء يكون نقيا لكم.ولكن ويل لكم ايها الفريسيون لانكم تعشرون النعنع والسذاب وكل بقل وتتجاوزون عن الحق ومحبة الله كان ينبغي ان تعملوا هذه ولا تتركوا تلك. ويل لكم ايها الفريسيون لانكم تحبون المجلس الاول في المجامع والتحيات في الاسواق. ويل لكم ايها الكتبة والفريسيون المراؤون لانكم مثل القبور المختفية والذين يمشون عليها لا يعلمون لو 37:11-44.
+ هكذا كرز التلاميذ بحياة الطهارة والتعفف.. فما عاشوه وتعلموه من معلهم الصالح ساروا به وعلموه . لان غاية الوصايا هى المحبة من قلب طاهر{ واما غاية الوصية فهي المحبة من قلب طاهر وضمير صالح وايمان بلا رياء (1تي 1 : 5). هكذا يوصى القديس بولس الرسول اخيرا ايها الاخوة كل ما هو حق كل ما هو جليل كل ما هو عادل كل ما هو طاهر كل ما هو مسر كل ما صيته حسن ان كانت فضيلة وان كان مدح ففي هذه افتكروا. وما تعلمتموه وتسلمتموه وسمعتموه ورايتموه في فهذا افعلوا واله السلام يكون معكم فى 8:4-9. اننا رغم أغراءات العالم نسلك فى حياة الطهارة فى البتولية او فى الزواج المقدس كما يحق لإنجيل المسيح فمن ثم ايها الاخوة نسالكم ونطلب اليكم في الرب يسوع انكم كما تسلمتم منا كيف يجب ان تسلكوا وترضوا الله تزدادون اكثر. لانكم تعلمون اية وصايا اعطيناكم بالرب يسوع. لان هذه هي ارادة الله قداستكم ان تمتنعوا عن الزنا. ان يعرف كل واحد منكم ان يقتني اناءه بقداسة وكرامة. لا في هوى شهوة كالامم الذين لا يعرفون الله. ان لا يتطاول احد ويطمع على اخيه في هذا الامر لان الرب منتقم لهذه كلها كما قلنا لكم قبلا وشهدنا.لان الله لم يدعنا للنجاسة بل في القداسة. اذا من يرذل لا يرذل انسانا بل الله الذي اعطانا ايضا روحه القدوس. واما المحبة الاخوية فلا حاجة لكم ان اكتب اليكم عنها لانكم انفسكم متعلمون من الله ان يحب بعضكم بعضا 1تس 1:4-9
+ الأهتمام بطهارة الحواس واللسان والفكر والقلب والجسد .. ان ابتعادنا عن العثرات والاعثار بالحواس يجعلنا فى بعد عن الافكار الخاطئة ، بهذا يوصينا السيد المسيح ان نبتعد عن من يعثرنا ولو كان انسان مهم لنا كاليد اليمنى او العين ويل للعالم من العثرات فلا بد ان تاتي العثرات ولكن ويل لذلك الانسان الذي به تاتي العثرة .فان اعثرتك يدك او رجلك فاقطعها والقها عنك خير لك ان تدخل الحياة اعرج او اقطع من ان تلقى في النار الابدية ولك يدان او رجلان. وان اعثرتك عينك فاقلعها والقها عنك خير لك ان تدخل الحياة اعور من ان تلقى في جهنم النار ولك عينان مت 7:18-9. لهذا ايضا نوصى بناتنا وابنائنا ان لا يكونوا عثرة فى ملابسهم او تصرفاتهم كما اوصانا القديس بطرس الرسول ولا تكن زينتكن الزينة الخارجية من ضفر الشعر والتحلي بالذهب ولبس الثياب. بل انسان القلب الخفي في العديمة الفساد زينة الروح الوديع الهادئ الذي هو قدام الله كثير الثمن1بط 3:3-4. اننا نحافظ على عفة الاذان بتعودها على سماع التراتيل والعظات والعيون بتطلعاتها للسماء والقديسين والايدى بان لا تمتد الى ما لغيرها ولا نفرح بربج قبيح او رشوة او عيش مسرف بل تسرع فى خدمة المحتاجين والعطاء ونبتعد بلساننا عن الادانة والتهكم والكذب والكلام الغير بناء اما القلب اى الانسان الداخلى فيمتلئ بمحبة الله والمشاعر المقدسة والعواطف الروحية فوق كل تحفظ احفظ قلبك لان منه مخارج الحياة (ام 4 : 23). اننا نحرص على نقاوة قلوبنا بالتوبة والانشغال بمحبة الله والأمتلاء من ثمار ومواهب الروح القدس فلا يجد ابليس سواء بالافكار او العواطف غير المقدسة مكاناً له فى قلوبنا ونرى الله ونعاين مجده طوبى للانقياء القلب لانهم يعاينون الله (مت 5 : 8).

 

الموضوع الأصلي : مفهوم الطهارة وأهميتها     -||-     المصدر : منتديات افا كاراس     -||-     الكاتب : youssef_abo.sefeen



lti,l hg'ihvm ,Hildjih

ياريت كلنا نعمل شير للموضوع دة لنشره لكل اصحابك

ساهموا معنا بنشر الخدمة بارسال الموضوع لاصحابك علي الفيس بوك من هنا
عرض البوم صور youssef_abo.sefeen   رد مع اقتباس
قديم 10-02-2011, 11:35 PM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
بنت الانبا كاراس
اللقب:
رمز المجموعة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية بنت الانبا كاراس

البيانات
التسجيل: Dec 2009
العضوية: 113
الدولة: حضن يسوع
المشاركات: 5,820
بمعدل : 3.32 يوميا

الإتصالات
الحالة:
بنت الانبا كاراس غير متواجد حالياً

كاتب الموضوع : youssef_abo.sefeen المنتدى : المواضيع الروحية
افتراضي

موضوع رائع جدا ربنايعوضك و لكن ينقل لقسمة المناسب
منتديات الانبا كاراس السائح صور افلام دينية وشات مسيحي

عرض البوم صور بنت الانبا كاراس   رد مع اقتباس
قديم 10-04-2011, 08:45 PM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
الجـوكر كيرلس
اللقب:
رمز المجموعة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية الجـوكر كيرلس

البيانات
التسجيل: Mar 2011
العضوية: 35344
كلمة جميلة: ربنا موجود
المشاركات: 9,308
بمعدل : 7.15 يوميا

الإتصالات
الحالة:
الجـوكر كيرلس غير متواجد حالياً

كاتب الموضوع : youssef_abo.sefeen المنتدى : المواضيع الروحية
افتراضي

ربنا يباركك يايوسف
بجد موضوع هائل
ربنا يعوض تعب محبتك خير

عرض البوم صور الجـوكر كيرلس   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
مفهوم, الطهارة

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


المواضيع المتشابهه لموضوع: مفهوم الطهارة وأهميتها
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
موسوعة التوابل والبهارات وأهميتها واستخدامتها كوكى بنت الله المطبـــــــــخ 2 01-31-2012 01:44 PM
يوسف مثال الطهارة عماد شخصيات الكتاب المقدس 6 01-30-2012 06:06 PM
المعرفة المسيحية وأهميتها العظمى ما هي وكيف تُلقَّن للشعب yousry zaki المواضيع الروحية 1 11-14-2011 09:31 PM
المعرفة المسيحية وأهميتها العظمى ما هي وكيف تُلقَّن للشعب sallymessiha المواضيع الروحية 1 11-11-2011 06:50 PM
حياة الطهارة حبيبه بابا يسوع المناقشات والمواضيع 3 09-29-2010 05:25 AM

موقع العاب تسالي لعبة من سيربح المليون تحميل لعبة صب واي SubwaySurfers لعبة المزرعة السعيدة لعبة زوما
Preview on Feedage: %D9%85%D9%86%D8%AA%D8%AF%D9%8A%D8%A7%D8%AA-%D8%A7%D9%81%D8%A7-%D9%83%D8%A7%D8%B1%D8%A7%D8%B3 Add to My Yahoo! Add to Google! Add to AOL! Add to MSN
Subscribe in NewsGator Online Add to Netvibes Subscribe in Pakeflakes Subscribe in Bloglines Add to Alesti RSS Reader
Add to Feedage.com Groups Add to Windows Live iPing-it Add to Feedage RSS Alerts Add To Fwicki

منتدى افا كاراس اول موقع للانبا كاراس على شبكة النت

RSS RSS 2.0 XML MAP

موقع مصر اون لاين || || موقع المصرى الحر

أقسام المنتدى

منتديات افا كاراس - شات مسيحي ارثوذكسي - دردشة و شات مسيحي - سماع الكتاب المقدس -ترانيم حصرية - نكت وطرائف - فديوهات طريفة - مواقف مضحكة  - مسابقات دينية - مسابقات ترفيهية -  التهانى والترحيب  - العيادة النفسية - أقلام اولاد الانبا كاراس  - كتـاب مقـدس و روحانيـات  - عهد قديم - عهد جديد - استضافة افا كاراس  - شخصيات الكتاب المقدس - تأملات روحية - قصص روحية - قداسة البابا شنودة - سؤال وجواب - قسم الكتب - الكتب الثقافية المتنوعة - تفسير الكتاب المقدس - قسم الصلاة - طلب صلاه - الكنيسة والقديسين - الكنيسة القبطية - طقوس الكنيسة - اللغة القبطية - تاريخ الكنيسة - القديسيـن والآباء - معجزات القديسين - مدائح وتماجيد - سير قديسين - آقوال أباء - منتدى الخدمة  اعداد خدمة - خدمة ابتدائي - خدمة اعدادي - خدمة ثانوي - خدمة شباب وخريجين  - قسم الكرازة المرقسية  - حياة وملامح عن الانبا كاراس - معجزات الانبا كاراس - منتدي ام النور - المالتميديا المسيحية الترانيم المسيحية - ترانيم فيديو - موسيقى ترانيم - كلمات ترانيم - ترانيم أطفال  -  شات افا مكاريوس - قداسـات - عظات - الحان - صور قديسيـن - افلام مسيحية - حكايات صوتيـة - فديوهات ومرئيات  - منتديات اولاد الانبا كاراس - ترانيم فيديو للموبايل  - نغمات موبايل - رسائل موبيل - شبابيات مسيحية - المقبلين على الزواج - كلام فى الحب - الصداقة - افتح قلبك وشاركنا همومك - الأسرة المسيحية - منتدي الاسرة  - المنتدي الطبي  - الآزياء  - هوايات وتخصصات - منتدي اللغات - الرياضه -  الاهلي - الزمالك - سياحـة - منتدى الاداب - وظائق خالية - الستلايت واخبار القنوات المسيحية  - اسئلة واجوبة البابا شنودة - عظات البابا شنودة - تاملات قداسة البابا - قسم تفسير الكتاب المقدس - خدمة الاحتياجات الخاصة - الروايات والقصص  - اخبار مسيحية  - اخبار عامة  - منتدي الشعر والخواطر - فن الشخصية - المواضيع الروحية - منتدي المارجرجس - منتدي ابونا يسطس - منتدي ابونا عبد المسيح - منتدي طماف ايريني - منتدي البابا كيرلس ومارمينا - منتدي القديسة دميانة  -  منتدي صيانة الكمبيوتر - موسوعات طبية - الشعر والخواطر العامة - الشعر والخواطر المسيحية

سياسة الخصوصية -privacy policy

منتدي الانبا كاراس السائح الموقع الرسمي

Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2012, vBulletin Solutions, Inc.
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات افا كاراس

كل من يطلبة في صلاتة يجاب لة طلباتة طوباك يا انبا كاراس يا حبيب المسيح